الأخبار


جمعية التطوير و التنمية تطلق جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني

21, أبريل 2016

 تحت رعاية وزارة التضامن الإجتماعي، اطلقت جمعية التطوير و التنمية "جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني" بهدف تشجيع المنظمات غير الحكومية المصرية على إدارة مشروعات ناجحة، و التي من شأنها مساعدتهم على الحفاظ على إستدامة مؤسساتهم و دعم فرق العمل الداخلية للعمل على هدف مشترك، و تشجيع أفضل المشروعات الناجحة داخل المنظمات، و تقديم الفرصة و المساعدة للمنظمات لرفع مهارتهم و تحقيق أهدافهم في تطوير مجتمعهم.  علي الجمعيات الراغبة في التقديم ان تقوم بملئ إستمارة التسجيل و الاطلاع على شروط التقديم على الإنترنت من خلال الرابط التالى www.pdf-eg.org/award  و للمزيد من المعلومات يرجى الإتصال ب 19143


مبادرة أشوكا الوطن العربي لمستقبل أفضل لأطفال بلا مأوي"

01, نوفمبر 2015

تقوم مبادرة علي التعاون مع زملاء أشوكا ومع الجمعيات العاملة مع أطفال بلا مأوي، لتحسين الظروف المعيشية والخدمات المقدمة لأطفال بلا مأوي في مراكز الإقامة والاستقبال التي تديرها الجمعيات الأهلية المحلية لزيادة دائرة تأثيرها في المجتمع. كما ستعمل المبادرة علي تنظيم وتقديم مجموعة من الدورات التدريبية وورش العمل للعاملين الاجتماعين بهذه الجمعيات، وأيضا لأطفال بلا مأوي أنفسهم لتزويدهم بمعلومات والمهارات اللازمة لتمكينهم من حياة أفضل.


مسودة قانون جديد للمنظمات الغير حكومية في مصر

22, أكتوبر 2015

أعلنت وزارة التضامن الإجتماعي في يوليو من العام الجاري 2015 إنتهائها من إعداد المسودة النهائية للقانون المنظم لعمل المنظمات الغير حكومية في مصر وإرساله لمجلس الوزراء المصري للمراجعة ، وذلك ليحل بديلا للقانون الحالي وهو القانون 84 لعام 2002 المنظم لعمل تلك المنظمات . من الجدير بالذكر أنه من المتوقع إقرار مسودة هذا القانون من مجلس الشعب القادم بعد دراسته والذي ستقام إنتخاباته في شهري أكتوبر ونوفمبر من العام الحالي 2015 . حتى هذا الحين فإنه يتعين على جميع المنظمات الغير حكومية العاملة في المجال المدني العمل تحت لائحة القانون 84 لعام 2002 حتى لا تتعرض للمسائلة القانونية وذلك وفقا لوزارة التضامن الإجتماعي .

مشاريع بيئية عملاقة تقدر بخمسة عشر مليون دولار

29, يونيو 2015

نجحت وزارة البيئة بالتعاون مع وزارة التعاون الخارجي وبدعم تقني من برنامج التطوير بالامم المتحدة في الحصول على حزمة من المنح المالية التي تقدر قيمتها بأحد عشر مليون دولار من المرفق البيئي العالمي وذلك للإنفاق على ثلاث مشاريع بيئية تحتل أولوية محلية للتنفيذ ، هذا بالإضافة إلى تعزيز الشراكة المصرية  مع المجتمع الدولي  من خلال تنفيذ مصر للإتفاقيات البيئية الدولية . هذا وقد قدمت الكحومة الإيطالية أربعة ملايين دولار وذلك لتنفيذ المرحلة الثالثة من البرنامج المصري-الإيطالي للتعاون البيئي ويتم تنفيذ هذا البرنامج تحت ملاحظة من برنامج التطوير بالامم المتحدة .

أما بالنسبة للمشاريع البيئية السالف ذكرها ففيما يلي نبذة مختصرة عن كل مشروع ، يتضمن المشروع الأول برنامجا يدير كيفية التخلص من المخلفات الصحية والإلكترونية بشكل آمن مم يترتب عليه تقليص الإنباعاثات من تلك المخلفات العضوية والصلبة السامة ، أما المشروع الثاني فيتضمن زيادة إنتاج الأجزاء المصنعة محليا من الخلايا الضوئية المنتجة للطاقة والعمل على نشر تلك الوحدات على أسطح المرافق الخاصة والعامة لتوليد الطاقة الكهربائية تزامنا مع تعزيز وإستثمار جهود الدولة في الترويج لتوليد وإستخدام الطاقة المتجددة ، في حين يتضمن المشروع الثالث الإفادة بشكل دوري عن إنبعاث الغازات كثاني أكسيد الكربون وظاهرة الإحتباس الحراري المترتبه عليه وتأتي هذه التقارير الدورية في إطار إلتزام مصر بالأتفاقية الدولية لتغير المناخ ، أخيرا ولس آخرا فإن المشروع الرابع يتعلق بحماية الطبيعة والترويج لمفهوم السياحة البيئية كما أنه يهدف بشكل رئيسي للحفاظ وتطوير المحميات الطبيعية المنشرة بأرجاء مصر كواحة سيوة ، وادي الجمال ، وادي الريان والصحراء البيضاء . حيث أن السياحة البيئية آخذة في الإنتشار بقوة عالميا .